التخطي إلى المحتوى

قال نائب الرئيس التنفيذي للمفوضية الأوروبية، فالديس دومبروفسكيس، :” بأن الصين ستصبح أكبر اقتصاد في العالم في السنوات المقبلة، ويسعى الاتحاد الأوروبي إلى خلق فرص متكافئة معها، والعمل لذلك على المستويين العالمي والأوروبي”.
وأضاف دومبروفسكيس، متحدثا في مؤتمر بالفيديو حول التجارة: “الصين هي الآن ثاني أكبر اقتصاد، وفي غضون سنوات قليلة ستصبح أكبر اقتصاد في العالم. ومن الواضح، أننا بحاجة إلى التعاون مع الصين”.

وأوضح دومبروفسكيس، لذلك، فإن إحدى القضايا التي يهتم بها الاتحاد الأوروبي والتي يسعى لحلها هي ضمان قواعد لعبة متكافئة بين الاتحاد الأوروبي والصين في التجارة.
وتابع ” يعمل الاتحاد الأوروبي على هذه القضية على المستوى الدولي في منصة منظمة التجارة العالمية، وعلى المستوى الأوروبي. وتوصل الاتحاد الأوروبي، من بين أمور أخرى، إلى اتفاق مبدئي مع الصين بشأن اتفاقية استثمار في ديسمبر. وبالإضافة إلى ذلك، تعمل المفوضية الأوروبية على تطوير إجراءات قانونية لمواجهة التأثير السلبي للإعانات الأجنبية على السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي عند استيراد السلع من الخارج”.

ويعمل أيضًا، عمل المفوضية الأوروبية على فرض ضريبة على الانبعاثات عند استيراد منتجات من تلك البلدان الأقل طموحًا في مسألة العمل لأجل تحسين المناخ.
وقد أفاد سابقًا، هذا وكان “يوروستات” (مكتب الإحصاءات الأوروبي) بأن الصين أصبحت الشريك التجاري الأكبر للاتحاد الأوروبي للمرة الأولى، متجاوزة الولايات المتحدة. بشكل عام، تحتل الصين المكانة الأكثر أهمية في التجارة العالمية.

المصدر : سبوتنيك