التخطي إلى المحتوى

أقر مجلس النواب الأمريكي ، الخطة التي اقترحها الرئيس جو بايدن لتحفيز الاقتصاد بنحو 1.9 تريليون دولار، وذلك في مسعى لمعالجة الأزمات الصحية والاقتصادية الناجمة عن تداعيات تفشي فيروس كورونا المستجد.

وبحسب وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية، “وافق مجلس النواب، بوقت مبكر من صباح اليوم السبت، بأغلبية أعضائه على مشروع قانون لتخفيف الآثار السلبية التي خلفتها جائحة “كوفيد-19″ بقيمة 1.9 تريليون دولار، ما يعد تأييدا لخطة الرئيس جو بايدن”.

وأوضحت أن “مشروع القانون سيرسل لمجلس الشيوخ والذي يتطلب موافقته قبل مصادقة الرئيس بايدن عليه ليدخل حيز التنفيذ”.
وحيث سيغطي الإجراء تكاليف اللقاحات والإمدادات الطبية ويبدأ جولة جديدة من المساعدات المالية الطارئة للأسر والشركات الصغيرة وحكومات الولايات والحكومات المحلية.

وتحتوي بنود الخطة مدفوعات مباشرة للأفراد تبلغ 1400 دولار، وإعانة بطالة اتحادية بقيمة 400 دولار في الأسبوع حتى 29 أغسطس/آب، ومساعدة أولئك الذين يواجهون صعوبة في دفع الإيجارات والرهون العقارية أثناء الوباء.

ويهدف الديمقراطيون إلى التصديق على مشروع قانون بايدن قبل منتصف مارس/آذار، لكن مسارهم كان معقدا حيث لم يتمكنوا من تضمين بند زيادة الحد الأدنى للأجور إلى 15 دولارا في الساعة في الحزمة.

تصديق , اقتصاد , قانون , جو بايدن , خطة

المصدر: سبوتنيك