التخطي إلى المحتوى

كشفت صحيفة “الديلي إكسبريس” البريطانية تقريرا عن تجهيز ناديي ريال مدريد الإسباني وباريس سان جيرمان الفرنسي، ما أطلق عليه “صفقة القرن”، التي من خلالها سينتقل محمد صلاح إلى النادي الباريسي، فيما سينتقل نجم الديوك الفرنسية الحائز على كأس العالم، كيليان مبابي إلى النادي الملكي.
وتوقعت تقارير صحف عالمية عديدة احتمال رحيل محمد صلاح عن ليفربول نهاية الموسم الجاري، بسبب سوء نتائج الريدز.

وأشار التقرير إلى أن “صفقة القرن” يمكن أن تكتمل بعودة الأورجواياني لويس سواريز ومهاجم أتليتكو مدريد الإسباني إلى ليفربول، خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.
وأوضح التقرير عن مصدر في النادي الباريسي إلى أنه قد يضطر إلى بيع مبابي، بسبب عدم توصل الطرفين إلى اتفاق بشأن تمديد عقد المهاجم الشاب، ليصبح ريال مدريد الوجهة المثالية له.

وما يجعل محمد صلاح الهدف المثالي لباريس سان جيرمان، هو الصعوبة التي يجدها النادي الفرنسي في استقدام الأرجنتيني الأسطورة، ليونيل ميسي، الذي يقترب من التجديد مع برشلونة الإسباني، بعد تولي خوان لابورتا رئاسة النادي الكاتالوني.
وأضاف المصدر أن فكرة محمد صلاح قد يكون هدفا مثاليا للفريق، هو الشعبية الطاغية، التي يحظى بها الدولي المصري في قارة أفريقيا والوطن العربي.

ويرتبط محمد صلاح بعقد مع ليفربول يظل وفقا له في صفوف الريدز حتى عام 2023، ولكن مؤخرا ألمحت تقارير عديدة إلى احتمالية رحيله.
والجدير بالذكر ان محمد صلاح، 28 عاما، انتقل إلى صفوف ليفربول في صيف 2017، ليحقق مع الفريق الإنجليزي بطولة الدوري ولقب دوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية، ونافس اللاعب على لقب أفضل لاعب في العالم، وحصل على لقب أفضل لاعب في أفريقيا.

المصدر : سبوتنيك