التخطي إلى المحتوى

بدأ مستخدمو تطبيق “واتسآب” بتلقي إشعارات بشروط الاستخدام وسياسة الخصوصية الجديدة، والتي تنبه إلى وجوب قبول القواعد الجديدة لاستخدام التطبيق بحلول 15 مايو/أيار.
ويبين الإشعار أنه إذا رفض المستخدم قبول الشروط الجديدة، فسيتم حفظ حساب المستخدم، لكنه لن يتمكن من الوصول إلى الوظائف الكاملة للتطبيق.

وتنص الرسالة: “ستتمكن من تلقي المكالمات والإشعارات، لفترة قصيرة، لكنك لن تكون قادرا على قراءة الرسائل وإرسالها”.
يُطلب منك الموافقة على التحديثات المقدمة للاستمرار باستخدام “واتسآب”.
وأصبح معروفًا سيتوجب على مستخدمي “واتسآب” قبول القواعد الجديدة لاستخدام التطبيق حتى تاريخ 15 مايو/أيار. خلاف ذلك، سيتعين عليهم التخلي عن التطبيق.

وقام برنامج المراسلة “واتسآب” بتحديث اتفاقية المستخدم، مضيفًا بندا بشأن نقل المعلومات الشخصية إلى “فيسبوك”، ما أحدث ضجة بين المستخدمين. وتنص الاتفاقية على أن “واتسآب”، كجزء من هذه الشركة، سيتشارك البيانات الضرورية حول المستخدم مع “عائلة التطبيقات” الكاملة للشبكة الاجتماعية. في الوقت نفسه، أوضحت الشركة أن جميع المحادثات الخاصة ستبقى تحت حماية التشفير من طرف إلى طرف بحيث لا يمكن لـ “واتسآب” أو “فيسبوك” رؤية الرسائل الخاصة.

المصدر : سبوتنبك