التخطي إلى المحتوى

كشف محامي رامز جلال، أشرف عبد العزيز، قبول طعن الأخير ضد قرار نقيب الاعلاميين المصريين الدكتور طارق سعده، بمنعه من ممارسة النشاط الإعلامي لحين تقنين أوضاعه بالنقابة، ليصبح من حقه قانونا عرض برنامج السنوي للمقالب في موسم رمضان بدون الحصول على تصريح من النقابة.

وقال محامي الفنان رامز جلال: “الأمر الذي حدا بنا لإقامة الطعن بإلغاء هذا القرار وجري تحضير الدعوي امام هيئة مفوضي الدولة على النحو الثابت بمحاضر جلساتها وبجلسة ٢٣/٨/٢٠٢٠ تقرر حجز الدعوي للتقرير وانتهي بالنسبة لطلب المتدخل بانه لم يبين صفته ومصلحته في التدخل في الدعوي ولم يقدم أية مستندات أو مذكرات شارحه لطلبه لتوضيح مصلحته في التدخل ومن ثم فانه يكون غير ذي مصلحة في تدخله واستناداً للمادة الاولي من قانون نقابة الاعلاميين الصادر بالقانون رقم ٩٣ لسنة ٢٠١٦، ولا يعد نشاطاً أعلامياً الأعمال التمثيلية أو التلفزيونية أو المسرحية وكذا الاعمال الترفيهية، وحيث انه تم تحديد العمل الترفيهي والعمل التمثيلي ليس من قبيل الأعمال الإعلامية وعليه فان الطاعن لا يتصف بوصف الإعلامي ولا يتعين عليه القيد بنقابة الإعلاميين”.

وأضاف”وعليه لا يخضع رامز جلال وبرنامجه لسلطة واختصاصات نقابة الاعلاميين الأمر الذي يكون معه القرار المطعون عليه قد صدر بغير محل مخالفاً للقانون متعيناً الغاؤه وبجلسة اليوم أمام محكمة مجلس الدولة حضر نقيب الاعلاميين ممثلاً عنه محامي النقابة وقدم قرار بسحب والغاء قرار نقيب الاعلاميين وأعتباره كأن لم يكن”.
وعبر محامي أشرف عبدالعزيز عن فرحته بالحكم وإلغاء قرار المنع بجملة “مبروك رامز جلال”.

المصدر : مجلة سيدتي