التخطي إلى المحتوى

بدأت أزمة كبيرة بين الفنان محمد رمضان والإعلامي عمرو أديب، بنصيحة من أديب ثم سخرية الأول منه، لتنتهي بالمقاضاة أمام القاضي، ويأتي ذلك عقب انتقاد أديب فيديو “الفلوس” الشهير الذي نشره الفنان بعد الحكم عليه في قضية الطيار أشرف أبو اليسر، عبر برنامجه “الحكاية” المذاع على فضائية mbc.
وكشف الإعلامي عمرو أديب مقاضاته للفنان محمد رمضان وذلك، مساء أمس الجمعة، عبر برنامجه “الحكاية”، المذاع عبر شاشة قناة الـ”mbc مصر”، قائلاً: “طارق جميل المحامي توجه للنيابة ومكتب النائب العام وتقدم بأربعة بلاغات ضد محمد رمضان، لإني شايف إن هناك تعديا على شخصي”.

مضيفا أنه “لم يكن يحب فعل هذا الأمر ولكن بعد سخرية الأخير منه قرر رفع القضية، قائلًا: “أنا مش من الشخصيات اللي بترفع قضايا على حد، لكن حسيت إنه هناك تعديا وغطرسة وأن هناك ضرورة أن الواحد ياخد حقه بالقانون، وأنا تقدمت ببلاغات للنائب العام، واللي هيقول عليه القانون والقضاء أنا همتثل ليه”.
وأستمر: “لإن أنا مش بلطجي مبخدش حقي بايدي ولا بالشتيمة ولا بالتهزيق، وأي فلوس هتيجي من هذا الأمر هتروح لمستشفى الأطفال أبو الريش، وكمان أحنا في شهر رمضان فانا هحط عليها من جيبي قدهم، أنا مش عايز منه فلوس هو الفلوس عنده كتير يرميها بقا في البسين يعمل بيها اللي هو عايزه”.

وأشار: “في ناس كانت فاكرة اني بقول كلام وخلاص، وأنا بقولكم لا أنا تقدمت بأربع بلاغات، وعايز أخد حقى زي أي مواطن عادي في مصر، لان في مصر لانا ولا محمد رمضان قدام القانون حد فينا له ميزة”.
وختم: “لا هو نمبر وان ولا انا الإعلامي الكبير، احنا قدام حضرة القاضي والسيد وكيل النيابة سواسية، علشان بس الناس متفكرش اني قولت كلام وانا مش قده، أنا مقدم البلاغات ومستنين نشوف ناخد حقنا، إن شاء الله واللي يقول عليه القانون واللي يقول عليه القضاء هعمل”.
وحصلت “القاهرة 24” على نص الدعوى المقامة من الفنان محمد رمضان، الذي طالب فيها بتعويض قدره 100 ألف جنيه ضد الإعلامي عمرو أديب لاتهامه بالسب والقذف.

المصدر : القاهرة 24