التخطي إلى المحتوى

أن الأكلات الشتوية التي تمنح الجسم الدفء والفائدة, شربة العدس , الدبس كأبرز طعام في فصل الشتاء، ويحتوي على الكثير من المكونات المهمة مثل المعادن والفوسفور.

أما الكستناء فاكهة الشتاء؛ فهي من أشهى الفواكه الشتوية وأغناها، وتناولها محبب، ومذاقها متعة، وتأتي بعدها البطاطا الحلوة والشمندر والجوز
ومن أشهر المشروبات الساخنة في أيام الشتاء الباردة لتوفيرها سعرات حرارية للجسم السحلب، والحلبة المطحونة، والكاكاو الحلو، واليانسون..

وتؤكد اختصاصية التغذية دارينا عصيدي أن تناول الطعام في الشتاء يعزز مناعة الجسم، ويعطيه الطاقة اللازمة، مبينة أنه يجب اختيار الأطعمة بعناية لتحقيق هذين الأمرين: فمن الفواكه التي تعزز مناعة الجسم ضد نزلات البرد والإنفلونزا الموسمية الشتوية الحمضيات، لاحتوائها على فيتامين (ج)، ويفضل أن يتناول الشخص حصة واحدة على الأقل يوميا.

كما يجب تناول الدبس المستخلص من العنب على وجه التحديد للحصول على مزيد من الطاقة والدفء خلال الشتاء، بسبب احتوائه على العديد من الفيتامينات والمعادن، والسكريات الأحادية البسيطة، والفوسفور والزنك.

وتوضح عصيدي أن للبطاطا الحلوة أهمية كبرى في فصل الشتاء، فهي مفيدة للحفاظ على الوزن وتزويد الجسم بالطاقة اللازمة، فلا يجب الخروج من فصل الشتاء بوزن زائد نتيجة الإكثار من تناول النشويات. وتفقد البطاطا الحلوة قيمتها الغذائية عند طبخها أو قليها، وتزداد سعراتها الحرارية، لذا يجب شويها على النار مباشرة.

بالإضافة إلى تناول الجرجير الذي يحتوي على نسبة عالية من فيتاميني (ج) و(أ)، والكالسيوم بمعدل 250 مليغرام، والفوسفور والحديد، وهو مهم للوقاية من نقص هذه العناصر الغذائية، كما أنه ينقي للدم، ويعد ملينا للمعدة، ومزيلا للنمش والبهاق.

المصدر : الجزيرة