التخطي إلى المحتوى

كثير من قرون مضت، عانى صانعو ومصممو الخرائط من مشكلة حقيقية تتمثل بطريقة عرض كوكبنا المستدير بدقة عالية على أي شيء مسطح بخلاف الكرة الأرضية، لكن مجموعة من الخبراء يؤكدون أنهم رسموا الخريطة الأدق.
حيث قام مجموعة من الخبراء المتخصصين بعلم الخرائط، برسم أكثر الخرائط المسطحة دقة والمعروفة إلى يومنا هذا.

وذكر الأستاذ الفخري للفيزياء الفلكية في برينستون ومؤسس الخريطة اللوغاريتمية الجديدة، ريتشارد جوت، خريطة الكوكب (القديمة) في أحد المرات بأنها “الخريطة الأكثر إثارة للجدل حتى الآن”.
وأوضع الأستاذ ريتشارد جوت، و أستاذ بحوث العمليات والهندسة المالية الذي رسم خريطة “أمريكا الأرجوانية” الخاصة بالانتخابات الأمريكية، روبرت فاندربي، وديفيد غولدبرغ، أستاذ الفيزياء في جامعة دريكسيل، خريطة جديدة قالوا إنها الأكثر دقة في العالم.
وبحسب ما جاء في موقع “phys” المتخصص بعلوم الفيزياء، وضع العلماء خريطتهم الجديدة ذات الوجهين والمستديرة، مثل سجل الفونوغراف أو “الفينيل LP”.

وأشار جوت، وهو خريج جامعة “برينستون”، إنه “لا يمكن للمرء أن يجعل كل شيء مثاليًا”.
وتعتبر الخريطة المأخوذة من خرائط إسقاط “غوغل” هي الأكثر انتشارا في العالم، لكنها تعاني من تشوهات بسبب التسطيح، خصوصا في مناطق القطبين الشمالي والجنوبي، لدرجة أن المناطق القطبية عادة ما يتم تقطيعها ببساطة.
خريطة , الكرة الارضية , جديدة , مستديرة , غوغل
المصدر: سبوتنيك