التخطي إلى المحتوى

تلعب الفيتامينات دورا كبيرا في تقوية مناعة الجسم في مواجهة الأمراض وقد اكتسبت أهمية خاصة بعد تفشي وباء كورونا الفتاك.
وثمة علامات يمكن تلمسها للدلالة على نقص الفيتامينات في الجسم، بالإضافة إلى ما تكشفه التحاليل الطبية.
نقص فيتامين B7 يؤدي الى تساقط الشعر وتقصف الأظافر إلى (البيوتن)، والذي يساعد الجسم في تحويل الطعام إلى طاقة.
ويؤدي نقص فيتامين B12 إلى انخفاض ضغط الدم، وخفقان القلب، وضعف العضلات وضعف السيطرة على المثانة والشعور بالتعب والإرهاق، وكذلك النعاس الشديد على مدار اليوم على الرغم من أخذ كفايتك من النوم.

ونقص فيتامين C أن يؤدي إلى العديد من الأعراض بينها، ألم المفاصل، وبطء التئام الجروح، ونزيف اللثة أو الأنف، وجفاف البشرة والإعياء والتعب، وضعف البصر.
وأعراض الإصابة بنقص في فيتامين A في العمى الليلي أو صعوبة الرؤية ليلًا، وجفاف العيون والبشرة والشعر، وزيادة فرص الإصابة بالالتهابات والعدوى، وخلل في شبكية العين.

أما أعراض نقص فيتامين 9B (حمض الفوليك)، في الإرهاق، وفقر الدم، وشحوب البشرة، وانقطاع النفس، والدوار، واحمرار والتهاب في اللسان، وانخفاض في كفاءة حاسة الذوق، وخسارة الوزن، والاكتئاب.
ويعتبر فيتامين D، أحد الفيتامينات الهامة جدا للصحة، ويمكن أن يؤدي نقصه إلى حدوث مضاعفات والإصابة بأمراض خطيرة.
ويعد نقص فيتامين D، إلى التقلبات المزاجية المستمرة والقلق، والإرهاق والتعب العام، وألم الركبة والظهر، ومشكلات في مستويات السكر في الدم، وليونة العظام وتكسرها، واكتساب الوزن.

ويعتبر فيتامين هـ (E) من أهم مضادات الأكسدة الهامة في تأخير الشيخوخة وعلامات التقدم في السن، ويمكن تلمس نقصه في علامات بينها الغثيان وفقدان
الشهية، والشعور بضعف عام في العضلات والأطراف، وتشنجات عضلية وعصبية، والخدر في الذراعين أو القدمين، وعدم التركيز أو الشعور بالثبات، وحدوث مشكلات في الجهاز الهضمي، وانخفاض الخصوبة، ممثلا في ضعف في الخصيتين وزيادة فرصة التعرض للإجهاض.
وثمة علامات تشير إلى نقص فيتامين K الذي ينطوي على أهمية كبيرة في عمليات تخثر وتجلط الدم في الجسم، بينها النزيف المفرط حال حصول جرح حتى لو كان بسيطا، وسهولة الإصابة بالكدمات، وكذلك انخفاض في كثافة العظام وسهولة تعرضها للكسور.

المصدر : سبوتنيك